فاطمة الزهراء (عليها السلام) في رثاء ابيها النبي محمد صل الله عليه وآله:

قل للمغيب تحت أطباق الثرى === إن كنت تسمع صرختى و ندائيا
صـبـت علي مـصائب لـو أنها === صبت على الأيام صرن لـيـالـياً
قد كنت ذات حمى بظل محمد === لا أخشى من ضيم و كاحماً لـيـا
فــاليوم أخشع للـذليل و أتقـي === ضيمي و أدفـع ظـالـمـي بردائيا
إذا بـكـت قـمـريـة فـي لـيـلـهـا === شجناً على غصن بكيت صباحياً
فلأجعلن الحزن بعدك مؤنسي === و لأجـعـلـن الـدمـع فيك و شاحيا
فإذا على مـن شـم تـربـة أحمد === أن لا يـشـم مـدى الـزمان غواليا

السلام عليكِ ايتها الصديقة الطاهرة

السبت، 13 ديسمبر، 2008

عبره لمن اعتبر..قلب االام الحنون






أغــــــــرى أمرؤ يوما غلاما جاهــــــــــــلا



بنقــــــــوده كيفما ينال به الوطـــــــــــــــر



قال ائتـــــــني بقلب امك يا فتــــــــــــتـــى



ولك منـــــــي الجواهر و الدراهم و الدرر



فمضـــــى مسرعا و أغرز خنجرا فـــــــي



صدرها و القلب أخرجه و عاد على الأثر



لكنه من فرط سرعته هوى و تدحـــــــرج



القلــــب اذا عثـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر



نــــداه قلب الأم و هو معفـــــــــــــــــــــــن



ولــــدي حبيبي هل أصابك من ضــــــــــرر



فكــأنما هذا الصوت رغم حنــــــــــــــــــوه



غضب السماء على الغلام قد انهمـــــــــــر



و كفى بذلك جناية لم يجنها ولــــــــــــــــد



فارتد نحو القــلب يغسله بما فـــــــــاضتبه عينـــاه من سيل العــــــــــــــــــــــــــبر



و يقـــــول يا قلب انتقم مني و لاتغفــــــــر



فـان جريمـــتي لا تغتفــــــــــــــــــــــــــــــر



و اســـــــتل خنجره ليطعن قلبه طعنـــــــــا



و يكــــون بذلكـــــ عبرة لمن اعتبــــــــــــر



نـــــــــــاداه قلب الأم "كيــف يــــــــــدا ولاتطعـــــــن فــــــؤادي مرتين على الأثـــــر"



تحياتي

هناك 4 تعليقات:

غير معرف يقول...

عزيزتي : العراقية
ماشاء الله رووووعه
وابدااااع
لم اعلم انها ستكون بهذا الجمااال والروعه
لحرفك نكهة خاصه
ولعزفك لحن منفرد
ابداع لا يوصف بالحروف وجمال لا يكفيه الاعجاب
واصلي ما انتي عليه
اختك: حفيدة الزهراء (أحلام)

غير معرف يقول...

حبيبتي العراقية
وين جديدج المميز
انا بنتظاره
اشوفج على خير
كل الود
ملاحظة : ابي اشوف مدونتج رائجة بين المدونات
سلميلي على الوالدة كثير

حفيدة الزهراء

علي إسماعيل الشطي يقول...

احسنت اختي العزيزه وبانتظار الجديد

المهندسه يقول...

اختي العزيزة دام لنا قلمك
واحييك من كل قلبي فقد رفعتي راس العراقيات عاليا
واعزيك واعزي العالم الاسلامي بذكرى اسشهاد داحي باب خيبر
اختك المهندسه